מחפשים מטפלת סיעודית הקליקו כאן

X סגירה

מחפשים מטפלת סיעודית?
לייעוץ חינם השאירו פרטים

    X
    מחפשים מטפלת סיעודית?
    ליעוץ חינם השאירו פרטים

      القوى العاملة - خدمات التمريض، تأكد من انها مهمتنا

      نحن في رعاية القوى العاملة نعتقد أن كل شخص لديه الحق في أن يعيش حياة ذات معنى وأن يكبر بكرامة. كشركة متخصصة في التمريض في سن الثالثة، نحن نقدم الشعور بالأمن الشخصي وطمأنينة البال، وهي مناسبة لكل واحد منكم مع الرعاية الأكثر ملاءمة والتفاني. لا يهتم معالجو رعاية القوى العاملة بالجانب البدني من معالجة الاحتياجات اليومية فحسب، بل يعرفون كيفية معالجة ومعالجة الخصائص الفريدة للشيخوخة.
      القوى العاملة - خدمات التمريض، تأكد من انها مهمتنا
      نحن في رعاية القوى العاملة نعتقد أن كل شخص لديه الحق في أن يعيش حياة ذات معنى وأن يكبر بكرامة. كشركة متخصصة في التمريض في سن الثالثة، نحن نقدم الشعور بالأمن الشخصي وطمأنينة البال، وهي مناسبة لكل واحد منكم مع الرعاية الأكثر ملاءمة والتفاني. لا يهتم معالجو رعاية القوى العاملة بالجانب البدني من معالجة الاحتياجات اليومية فحسب، بل يعرفون كيفية معالجة ومعالجة الخصائص الفريدة للشيخوخة.

      خدمات التمريض لدينا

      لماذا رعاية القوى العاملة؟

      فريدة من نوعها التواليت شل

      نقدم لك مغلف خدمة شاملة، تقدم سلة من الحلول لكبار السن مع الاهتمام والحساسية والاحترافية التي لا مثيل لها. ومن بينها علاج مرضى الزهايمر، وعلاج مرضى السكري، والتركيز على النشاط البدني لأولئك من سن الثالثة. التركيز على هذه الاحتياجات، جنبا إلى جنب مع تصور مقدم الرعاية باعتباره المرساة الأساسية التي يعتمد عليها العلاج، هو ما يعطي رعاية القوى العاملة سمعتها باعتبارها الشركة المهنية الأكثر ثقة وريادة في مجالها.
      مربيات التمريض

      تكمن ميزتنا الكبيرة في قدرتنا على توفير مقدمي الرعاية التمريض ذوي الخبرة في جميع أنحاء البلاد، والإسرائيليين والأجانب، والرجال والنساء، والمتحدثين متعددي اللغات والتخصصات جنبا إلى جنب مع فريق محترف ماهر من الممرضات والأطباء الأخصائيين الاجتماعيين.
      تعمل شركة رعاية القوى العاملة على تشغيل فروع التمريض في جميع أنحاء البلاد التي تقدم خدمات رعاية التمريض بالقرب من المكان الذي تعيش فيه. وبالإضافة إلى ذلك، مرافقة الهاتف من قبل الموظفين الفنيين طوال اليوم، وبعد ساعات التركيز في الفرع، فضلا عن زيارة المنزل في غضون 24 ساعة من الإحالة الأولية.
      الموظفون الفنيون

      ويشمل الموظفون المهرة في رعاية القوى العاملة الأخصائيين الاجتماعيين والممرضات والأطباء والآلاف من مقدمي الرعاية التمريضية. تحمل شركة رعاية القوى العاملة معيار ISO 9001 الدولي الذي يحدد المتطلبات التنظيمية والعمليات المصممة لتوفير الرعاية المهنية والمسؤولة، والاستجابة المثالية لاحتياجات المرضى وخدمة شاملة وموثوقة. لتلبية أعلى معايير المهنية، تستثمر الشركة أكبر قدر من الموارد في توظيف مقدمي الرعاية من الدرجة الأولى ويعطيهم جميع الأدوات المهنية للنجاح، بما في ذلك الموارد البشرية والرعاية للموظفين، والتوجيه والتدريب والإشراف المهني المستمر.

      توظيف العمال الأجانب في التمريض

      لدى شركة رعاية القوى العاملة وحدة خاصة لتحديد وفرز وتوظيف ممارسي التمريض الأجانب الذين يرافقونك طوال الوقت: من التعامل مع الإجراءات البيروقراطية والإدارية المشاركة في المعاملة ، من خلال تحديد الموظف الأنسب ، إلى مرافقة عملية التكيف والعلاج نفسها. كشركة كبيرة في جميع أنحاء البلاد، يمكننا أن نقدم لك مقدمي الرعاية الأكثر ملاءمة مع أقصى قدر من التوافر الفوري، فضلا عن خبرتنا في جميع المجالات ذات الصلة - الشخصية والبيروقراطية والقانونية. نحن هنا لمساعدتك في التعامل مع التغيير، ودعم مقدمي الرعاية وتوفير الإشراف الدقيق والصارم طوال فترة التوظيف.
      أبحث عن دار للرعاية

      للحصول على نصائح مجانية اجازة التفاصيل

        هل تريد الحصول على مزيد من المعلومات؟

        لقد ركزنا عددًا من المقالات على مواضيع مختلفة بالنسبة لك.
        مقالة كيف يتم اختيار شركة التمريض
        كيف نختار شركة تمريض ارتفع متوسط العمر المتوقع في إسرائيل في السنوات الأخيرة، وهو أمر معلوم للجميع. تصاحب هذا الارتفاع الذي يعتبر تطور جيد، زيادة في أمراض الشيخوخة. نتيجة لذلك، يمكننا اليوم العثور على عدد كبير من كبار السن الذين يحتاجون إلى المساعدة مقدمة من رعاية تمريضية تعمل على مدار 24 ساعة أو مقدمة من رعاية تمريضية مؤقتة لمدة بضعة ساعات في اليوم. من أجل الحصول على أفضل مساعدة لأحبائك، من المهم التوجه لشركة تمريض ذات خبرة ومهنية التي يمكنها مرافقتك ومساعدتك في العثور على رعاية تمريضية تناسب احتياجاتك. تعتبر هذه الفترة فترة تحدي في الحياة، فهي تنطوي على اهتمام كبير بأحد أفراد العائلة، إلى جانب مواجهة العديد من عقبات البيروقراطية القائمة في هذا المجال. تجدر الإشارة إلى أنه نتيجة للطلب الكبير، تأسس عدد كبير من شركات التمريض، واليوم تواجه العديد من العائلات صعوبة في الاختيار من بين كل هذه الشركات العديدة المتخصصة في تقديم رعاية تمريض لكبار السن، من هي الشركة الأنسب لكم. إذا، ما الذي يجب أن تعرفه قبل اختيار شركة تمريض؟ الشهادات وتصاريح ذات الصلة أولاً، من المهم جدًا أن تعرف من هي الشركة التي تقترح لكم خدماتها. هل تعمل وفق كافة التصاريح المطلوبة؟ بما في ذلك التصاريح المطلوبة من وزارة الصناعة، التجارة والعمل. وهل الشركة تعمل كمزود من قبل التأمين الوطني. اطلبوا رؤية الشهادات ولا تكتفوا بالوعود الشفوية من ممثل الشركة. الانسجام أو التوافق تعتمد جودة الرعاية لكبار السن على الانسجام أو التوافق مع مقدمة الرعاية التي ترافقهم. استوضحوا، ماذا يحصل غندما يكون وضع يطلب فيه المسن مقدمة رعاية بديلة؟ ماذا يحدث في حالة يكون فيها أفراد عائلته غير راضين، ويطلبون مقدمة رعاية أخرى. هل تأخذ شركة التمريض بعين الاعتبار تفضيلات المسن لجنس مقدم الرعاية؟ لأصله؟ لغته؟ وإذا كان الأمر كذلك، فما هي الفترة الزمنية التي يتم فيها الاستبدال؟ إمكانيات مختلفة هناك العديد من الخيارات في السوق من أجل مساعدة الأشخاص المعترف بهم كأشخاص بحاجة إلى رعاية تمريضية. من المهم جدًا التأكد من أن كل شركة لديها مقدمي رعاية مناسبين. على سبيل المثال، الشخص الذي يحتاج إلى المساعدة على مدار الساعة، سيختار مقدمة رعاية تمريضية مع إقامة، والتي يمكنها أيضًا الدعم والمساعدة في الأعمال المنزلية. هناك حالات يقوم فيها أفراد الأسرة برعاية كبار السن خلال ساعات النهار، وهناك حاجة إلى المساعدة في ساعات الليل، من أجل أن يتمكنوا من الراحة وتجميع القوى إلى اليوم التالي من الرعاية. في هذه الحالات، من الممكن اختيار مقدمة رعاية تمريضية لساعات الليل. هناك حالات تكون مقدمة رعاية تمريضية أجنبية مناسبة أكثر، بشرط أن تكون تتكلم لغة كبير السن. وهناك حالات أخرى يتم فيها طلب مقدمة رعاية تمريضية إسرائيلية. توصيات استوضحوا، اسألوا وتحققوا. تلقوا عروض من عدة شركات، حتى تتمكنوا من مقارنة العروض واختيار الأنسب. فانتم تتركون الشخص العزيز عليكم في عناية مقدمة الرعاية وغالبا لمعظم ساعات اليوم. متطلبات خاصة إذا كان لديكم طلبات خاصة مثل اللغة، أو الجنس، فحددوا تلك الطلبات في الاجتماع الأول مع شركة التمريض. زيارات منزلية من المهم جدًا التحقق مما إذا كانت شركة التمريض تقدم خدمات الزيارات المنزلية للعاملين المهنيين. متابعة حالة كبير السن وعمل الموظفة أمر مهم جدًا، لذا فإن الزيارات المنزلية هي نقطة مهمة جدًا يجب التأكد منها قبل اتخاذ القرار. طاقم شامل من القوى العاملة المهنية هل لدى شركة التمريض أخصائيين اجتماعيين أو ممرضات يقدمون الدعم والمشورة لكبير السن وعائلته عند الحاجة؟ غالبًا ما يتطلب جزء كبير من حالة التمريض نصيحة أو دعمًا، لذلك من المهم التأكد من أن شركة التمريض لديها طاقم شامل من القوى العاملة المهنية والإنسانية الذي يرافقكم في كل موقف. الاستكمالات والمؤتمرات المهنية الأسئلة الإضافية التي من المهم طرحها هي: هل ترسل شركة التمريض مقدمي الرعاية إلى الاستكمالات والمؤتمرات المهنية؟ هل ترعى شركة التمريض مقدمي الرعاية وتستثمر فيهم؟ تذكروا أنه كلما استثمرنا في المعالج، وزودناه بالأدوات والإرشادات التي يحتاجها، هكذا يتلقى المتعالج رعاية أفضل. تقديم عدد كبير من مختلف مقدمي الرعاية إن حالات التمريض، عادة ما تحتاج إلى علاج  ورعاية لفترة طويلة ومتواصلة وليست مسألة أيام قليلة أو علاج قصير، لذلك من المهم معرفة ما إذا كانت شركة التمريض تقديم عدد كبير من مختلف مقدمي الرعاية في منطقة إقامتك. الحياة مليئة بالتغيرات لذا فوجود عدد كبير من مختلف مقدمي الرعاية مهم جدًا، أيضًا في حالة الرغبة في التغيير. تمتلك شركة تمريض كبيرة (على عكس الشركات الصغيرة) طاقما كبيرًا من مقدمي الرعاية في كل منطقة سكنية، وبالتالي فهي جاهزة لأي تغيير. عاملة أجنبية بالإضافة إلى جميع التوصيات، من المهم جدًا التحقق مما إذا كانت شركة التمريض تقدم ايضًا إمكانية توظيف عاملة أجنبية. في بعض الأحيان، يمكن للعاملة الأجنبية، على عكس مقدمة الرعاية الإسرائيلية الخاضعة لقوانين العمل في إسرائيل، أن تساعد أيضًا في الأعمال المنزلية الأخرى وبالتالي تسهل على المسن المتعالج بشكل كبير. في الوقت نفسه، يجب أن نتذكر أن توظيف العاملة الأجنبية ينطوي على تأشيرات عمل وعقبات بيروقراطية ليس من السهل تخطيها، لذلك من المهم جدًا اختيار شركة تمريض كبيرة ذات خبرة واسعة يمكن أن توفر لكم خدمة توظيف عاملة أجنبية، حيث أن الشركة هي التي تتولى جميع الأمور البيروقراطية وفقًا للقانون. من المؤكد أننا في Manpower Care سنكون سعداء لمساعدتك ومرافقتك خلال كل هذه الخطوات، والرد على أي سؤال قد يكون لديكم حول هذا الموضوع.
        متابعة القصة >>
        مقالة مخصصات التمريض
        تنطوي عملية تقديم طلب للحصول على مخصصات تمريض من التأمين الوطني لرعاية فرد من افراد الأسرة، في إطار قانون التمريض، على تعبئة نماذج للحصول على مخصصات التمريض، وتعتمد على نتيجة اختبار القدرات الوظيفية لدى المتعالج وغيرها من الشروط الإضافية. تقوم شركات المتخصصة في الرعاية التمريضية والرفاه والتي تلبي معايير مؤسسة التأمين الوطني بتقديم مثل هذه الخدمات. Manpower Care متخصصة في خدمات التمريض والرفاه، وترافقكم على طول الطريق من خلال توفير أفضل مقدمي العلاج، وطاقم من العاملين الاجتماعيين المهنيين والمدربين والموجودون لخدمتكم على مدار الساعة. سنرافقكم بالتوجيه والدعم خلال عملية الحصول على المخصصات وسيقوم خبرائنا أيضاً بإجراء تقييم أولي للأداء الوظيفي وتقديم المشورة لكم حول تقديم طلب للحصول على مخصصات التمريض وإذا كنتم تستوفون الشروط المطلوبة للحصول عليها. وبالإضافة إلى ذلك، نحن نقدم خدمات ما قبل التمريض إذا لزم الأمر وذلك حتى الحصول على المخصصات. ما هي مخصصات التمريض؟ هي عبارة عن مخصصات خدمات المقدمة بموجب القانون للرجال والنساء فوق سن التقاعد، الذين يعيشون في منازلهم أو في دور رعاية المسنين (وليس في دار تمريض) وهم بحاجة إلى مساعدة في أنشطة الحياة اليومية – مثل الاستحمام وارتداء الملابس والقيام بالأعمال المنزلية، و/أو بحاجة إلى إشراف في المنزل للحفاظ على سلامتهم. يهدف قانون التمريض للسماح لكبار السن بالاستمرار في العيش في منازلهم ومجتمعاتهم المألوفة، من أجل الحفاظ على نمط الحياة الاعتيادي وضمان جودة حياتهم قدر الإمكان. لمن يحق الحصول على مخصصات تمريضية؟ سكان إسرائيل فوق سن التقاعد. المسن الذي يختار مواصلة العيش في منزله أو في إطار مساكن الرعاية المحمية المختلفة ( الشخص الذي يعيش في بيوت لرعاية المسنين, )بيت عجزة( أو في مؤسسة تمريضية أو في قسم رعاية تمريضية, لا يمكنه استحقاق الخدمات التمريضية المنزلية). المسن الذي يحتاج إلى إشراف أو مساعدة في أداء أنشطة الحياة اليومية، وفقاً لنتائج اختبار القدرات الوظيفية (“اختبار الاعتماد”) في مؤسسة التأمين الوطني. الشخص الذي لا يحصل على مخصصات أخرى من مؤسسة التأمين الوطني، مثل مخصصات الخدمات الخاصة أو مخصصات العجز من جراء العمل، لا يشمل المخصصات الشهرية لضحايا الاضطهاد النازي، التي لا تمنع الحصول على مخصصات التمريض المسن الذي يستوفي شروط “اختبار الدخل” في مؤسسة التأمين الوطني، أي من دخله أقل من الحد الأقصى المحدد من قبل مؤسسة التأمين الوطني كشرط للحصول على المخصصات. بالنسبة للمسن الذي يفوق مستوى دخله الحد الأقصى المحدد، سوف يحصل على نصف المخصصات أو قد لا يحصل عليها اطلاقا. كيف يتم تقديم طلب الحصول على مخصصات تمريضية؟ استمارة طلب استحقاق المخصصات التمريضية يمكن الحصول عليها في جميع فروع مؤسسة التأمين الوطني وعبر الموقع الإلكتروني للمؤسسة. ينقسم الطلب إلى قسمين: رأي الطبيب المعالج بشأن حالة المسن والصعوبات الوظيفية التي يعاني منها. وتعبئة التفاصيل، مثل من يعيش, مقدم الطلب، جهات الاتصال الخاصة به ومن هو مقدم الرعايه الرئيسي له وما الى دلك  كشف دخل للمسن مقدم الطلب لمخصصات التمريض. من المهم جداً شرح القيود الوظيفية لدى المسن بالتفصيل وتوضيح حالته الاجتماعية. عند تقديم طلب لمريض الزهايمر، من المفضل ارفاق تقرير من طبيب أخصائي في أمراض شيخوخة نفسية. يجب تقديم الاستمارات موقعة من قبل مقدم الطلب أو شخص الذي يمثله (فرد من الأسرة، عامل اجتماعي، ممرضة وما إلى ذلك). يجب تسليم نماذج الطلب لموظف الطلبات في مؤسسة التأمين الوطني. بعد أسبوع من تقديم الطلب، سيتم إرسال فاحص من مؤسسة التأمين الوطني لإجراء الاختبار – ممرض/ة، معالج/ة طبيعي/ة أو معالج/ة وظيفي/ة – لزيارة منزل المسن من أجل تقييم حالته الوظيفية (“اختبار الاعتماد”).   ما هو اختبار الاعتماد؟ اختبار الاعتماد (أو “اختبار استحقاق المخصصات”) اعد لفحص القدرة الوظيفية لمقدم الطلب, مدى اعتماده على الآخرين وحاجته إلى مساعدة وإشراف. ووفقاً لنتائج هذا الاختبار يتم تحديد الأستحقاق ونطاق المخصصات التي ستعطى. يتم الاختبار على يد شخص مهني من قبل مؤسسة التأمين الوطني – ممرض/ة، معالج/ة طبيعي/ة أو معالج/ة وظيفي/ة – وهو اختبار شخصي, مهني وموضوعي. يتم إجراء الاختبار في بيت مقدم الطلب. يحق لأحد أفراد العائلة أو لمقدم الرعاية الرئيسي التواجد أثناء اجراء الاختبار. يقوم مجري الاختبار خلال الزيارة بفحص مدى حاجة المسن للمساعدة والدعم من شخص آخر في مختلف المجالات، بما في ذلك التحرك في المنزل، تناول الطعام، ارتداء الملابس، الاستحمام والتحكم بالبول. ويفحص أيضاً بشكل عام بمستوى الأداء الذهني والعاطفي لدى المسن مقدم الطلب. من معفي من الخضوع لاختبار الاعتماد؟ من هم بسن ال 90 وما فوق يمكن لمن يبلغون من العمر 90 وما فوق اختيار الخضوع لتقييم طبي من قبل طبيب أخصائي أمراض شيخوخة الدي يعمل في مؤسسات حكومية )مستشفى, كوبات حوليم الخ( بدلاً من تقييم مؤسسة التأمين الوطني. يمكن إجراء هذا الاختبار أيضاً خلال فترة المكوث في المستشفى وبدون تكلفة. على الشخص الذي خضع في السابق لاختبار اعتماد من قبل مؤسسة التأمين الوطني الانتظار 6 أشهر قبل أن يتمكن من تقديم تقييم وظيفي إضافي من قبل طبيب أخصائي أمراض شيخوخة. حاملي شهادة كفيف المعرفون كأشخاص “وحيدين” يحق للمسن الوحيد (كما هو مُعرّف من قبل مؤسسة التأمين الوطني، أي المسن الذي يعيش وحده، مع زوج/ة مؤهل/ة للحصول على مخصصات الرعاية التمريضية أو مع ولد معاق) الذي يحمل شهادة كفيف أو مستند من طبيب يثبت أنه كفيف، الحصول تلقائيًا على مخصصات الرعاية التمريضية بمعدل 10 ساعات أسبوعية على الأقل. ومع ذلك، يجب أن يقدم طلب الحصول على المخصصات التمريضية. الشخص الأعمى الذي لا ينطبق عليه تعريف “وحيد” يخضع لاختبار اعتماد ويحصل على مخصصات رعاية اعتماداً على نتائج الاختبار. ما هي نسبة المخصصات؟ يتم تحديد نسبة المخصصات وفقاً للنقاط التي يحصل عليها مقدم الطلب في اختبار الاعتماد من قبل مؤسسة التأمين الوطني. وفقًا لقرارات الحكومة من تاريخ 11.1.2018، انطلقت في بداية كانون الثاني 2020 المرحلة الثانية من الإصلاح بالتمريض. ستتم زيادة ساعات التمريض للمستحقين بالمستويات 4 – 6: المستوى 1 –  مخصصات التمريض بالمستوى 1 تُحدد لمن جمع بين 2.5  و 3 نقاط اعتماد إذا حُددت لك مخصصات تمريض بالمستوى 1 – ستحصل على 5.5 ساعات علاج في الأسبوع المستوى 2 –  مخصصات التمريض بالمستوى 2 تُحدد لمن جمع بين 3.5  و 4.5 نقاط اعتماد. إذا حُددت لك مخصصات تمريض بالمستوى 2 – ستحصل على 10 ساعات علاج في الأسبوع. المستوى 3 –  مخصصات التمريض بالمستوى 3 تُحدد لمن جمع بين 5  و 6 نقاط اعتماد إذا حُددت لك مخصصات تمريض بالمستوى 3 – ستحصل على 15 ساعة علاج في الأسبوع، وإذا كنت تشغّل عاملا أجنبيًا ستحصل على 12 ساعة أسبوعية المستوى 4 –  مخصصات التمريض بالمستوى 4 تُحدد لمن جمع بين 6.5  و 7.5 نقاط اعتماد إذا حُددت لك مخصصات تمريض بالمستوى 4 – وبأعقاب التغيير، ستحصل على 20 ساعة علاج في الأسبوع (بدلا من 19 ساعة كما كان حتى اليوم)، وإذا كنت تشغّل عاملا أجنبيًا ستحصل على 17 ساعة أسبوعية (زيادة 4.3 ساعات شهرية) المستوى 5 –  مخصصات التمريض بالمستوى 5 تُحدد لمن جمع بين 8  و 9 نقاط اعتماد إذا حُددت لك مخصصات تمريض بالمستوى 5 – وبأعقاب التغيير، ستحصل على 26 ساعة علاج في الأسبوع (بدلا من 23 ساعة كما كان حتى اليوم)، وإذا كنت تشغّل عاملا أجنبيًا ستحصل على 22 ساعة أسبوعية (زيادة 12.9 ساعة شهرية) المستوى 6 –  مخصصات التمريض بالمستوى 6 تُحدد لمن جمع بين 9.5  و 10.5 نقاط اعتماد إذا حُددت لك مخصصات تمريض بالمستوى 6 – وبأعقاب التغيير، ستحصل على 30 ساعة علاج في الأسبوع (بدلا من 28 ساعة كما كان حتى اليوم)، وإذا كنت تشغّل عاملا أجنبيًا ستحصل على 26 ساعة أسبوعية (زيادة 8.6 ساعات شهرية) هناك حالتين حيث من الممكن زيادة نسبة المخصصات: في حال تم الاستئناف على قرار التأمين الوطني: من الممكن الاستئناف على قرار مؤسسة التأمين الوطني، ومن المستحسن فعل ذلك بعد تلقي الجواب بوقت قصير. إذا تأخر الاستئناف، يجوز للجنة الاستئناف أن تقرر بأن وضع مقدم الطلب قد تدهور، وتوجيهه لتقديم طلب جديد لتقييم مستوى الاعتماد. يجب تقديم الطلب بالإضافة إلى الوثائق ذات الصلة إلى واحدة من ثلاث لجان استئناف التي تعمل في ثلاثة فروع رئيسية لمؤسسة التأمين الوطني في حيفا والرملة وبئر السبع. في حال حدوث تدهور في حالة الشخص المسن: في الحالات التي يسوء فيها وضع المسن بعد أن كان قد تقرر منحه مخصصات جزئية فقط، يمكنه طلب زيادة مبلغ المخصصات حتى النسبة القصوى التي يسمح بها القانون. تتم زيادة المخصصات بعد استيفاء الشرطين التاليين: تعبئة استمارة خاصة وإرفاق الوثائق الطبية ذات الصلة التي تؤكد تدهور الوضع الصحي إعادة تقييم الأداء (الخضوع مرة أخرى لاختبار اعتماد). ما هي الأهلية المؤقتة للحصول على مخصصات؟ عندما يتعرض الشخص لإصابة مفاجئة التي تؤثر على أدائه وتكون هناك حاجة للحصول على رعاية تمريضية بشكل عاجل، تقدم MANPOWER CARE  “خدمة الرعاية ما قبل التمريضية” الفورية، بين عشية وضحاها، حتى حصول الشخص على الموافقات اللازمة من مؤسسة التأمين الوطني. هذه الخدمة متوفرة مجاناً لمدة التي تصل إلى 60 يوماً، وتشمل ما لا يقل عن 6 ساعات رعاية اسبوعية. لا تكونوا وحدكم في هذا! ManpowerCare سترافقكم على طول الطريق حتى حصولكم على مخصصات التمريض. سيرافقكم الأخصائيين لدينا خلال عملية الحصول على المخصصات، وسيجرون تقييم أولي للأداء الوظيفي، وسوف نقدم لكم خدمات ما قبل التمريض إذا لزم الأمر.
        متابعة القصة >>
        مقالة سر النجاح هو ملائمة التوقعات مع مقدمة الرعاية التمريضية
          لا أحد يعرف بالضبط متى سيحدث هذا، ولكن سيأتي اليوم الذي يتم فيه عكس الأدوار وسيكون عليكم البدء في رعاية الوالدين بدلاً من رعايتهما لكم. لا يحدث ذلك دائمًا في يوم واحد، الا عبر مراحل متتالية ستساعدكم على الاستعداد للتغيير الوشيك، ولكن بطريقة أو بأخرى – سيتطلب منكم الوضع الجديد اتخاذ قرارات صعبة. أضف إلى كل هذا وباء الكورونا الذي يجلب معه سيلًا من التوجيهات الجديدة التي يتم تحديثها يوميًا من قبل وزارة الصحة. بالنسبة للجيل الثالث أو كبار السن، فإن التوجيهات الواضحة والتي تحافظ على الحياة هو البقاء في المنزل، والحد من اللقاءات مع الأشخاص الآخرين بما في ذلك أفراد الأسرة المحبة والداعمة. هذا هو السبب أيضًا أن مقدمي الرعاية التمريضية يعتبرون عمال ضروريون للاقتصاد في حالات الطوارئ. مقدمة الرعاية التمريضية – أقصى حماية حتى وقت قريب، كان أول قرار تفكرون فيه وعليكم إتخاذه – كأبناء لوالدين من كبار السن، هو ما إذا كنتم تريدون إدخال الوالد أو الوالدة إلى دار مسنين أو تفضلون تركهم في بيئتهم الطبيعية والمألوفة وإيجاد مقدمة رعاية تمريضية موثوق بها ومؤهلة لكبار السن. اليوم، في ظل انتشار فيروس الكورونا، تكتسب مقدمة الرعاية التمريضية المنزلية أهمية خاصة حيث يتم تضمين الفئة السكانية من كبار السن في الفئة الأشد تعرضا للخطر من فيروس الكورونا. ستقلل مقدمة الرعاية التمريضية من اتصال أحبائك مع الأشخاص إلى الحد الأدنى، سوف تشتري لهم الغذاء والأدوية، تقوم بالطبخ، تساعد في الاستحمام، أخيراً وليس أقل أهمية – تخفف عنهم الشعور بالوحدة. هذا هو السبب أيضًا في تعريف مقدمي الرعاية التمريضية على أنهم عمال ضروريون للاقتصاد في حالات الطوارئ. كيف نختار مقدمة رعاية تمريضية؟ هذه الفترة مصحوبة بالعديد من الأسئلة المصيرية، خاصة عندما يتعلق الأمر بالأشخاص الأقرب إلينا. من أجل تسهيل الأمر عليكم، قمنا بتركيز بعض المعايير الهامة لاختيار مقدمة رعاية تمريضية: التوافر: يمكن أن يكون تقديم الرعاية التمريضية لكبار السن جزئي، كامل أو على مدار الساعة طوال أيام الأسبوع، وهذا يعتمد على احتياجات كبير السن وما تبحثون عنه. لذلك، يجب أن تخطط للمستقبل وتفكر فيما إذا كان الوالد يحتاج إلى مقدم رعاية بوظيفة كاملة أو بالأحرى مقدمة رعاية تعمل بناءً على عدد ساعات معين تم تحديدها مسبقًا. حتى إذا كان الخيار الذي يناسبكم في الوقت الحالي هو مقدمة رعاية تمريضية بوظيفة جزئية، فيجب عليكم التأكد من وجود بعض المرونة أيضًا في التغييرات المستقبلية. الملاءمة: يمكن أن تكون مقدمة الرعاية لكبار السن جيدة جدًا وحتى ممتازة، ولكنها لا تزال غير ملاءمة لاحتياجاتكم واحتياجات والديكم. من أجل التأكد من أن التوافق بين الطرفين سيكون الأمثل، حددوا مسبقًا ما هي الاحتياجات الخاصة لوالدكم، على سبيل المثال ما إذا كان يحتاج إلى دعم نفسي، جسدي أو كليهما، وتأكدوا ما إذا كان مقدم الرعاية المرشح قادرًا على توفيرها. جانب آخر الذي يجب التحقق منه هو مستوى إتقان المعالج للغة العبرية أو الإنجليزية وقدرته على التواصل معكم جميعًا بشكل واضح. تنسيق التوقعات: مثل أي وظيفة، يحق لمقدمي الرعاية لكبار السن أيضًا الحصول على أيام إجازة، إجازة مرضية، ساعات راحة، وما إلى ذلك، لذلك يوصى بتنسيق التوقعات التي يتم فهمها والاتفاق عليها من قبل جميع الأطراف، وبالطبع موثقة (من أجل تجنب المشاكل المستقبلية). كما يجب عليكم تحديد نقاط أخرى هامة قد تواجهونها لاحقًا، على سبيل المثال ما إذا كانت مقدمة الرعاية التمريضية سيُطلب منها المساعدة في امور أخرى، مثل الطهي أو الغسيل، إلى أي مدى تستطيع العائلة (أي أنتم) التدخل في كيفية الرعاية وما إلى ذلك. المعاملة بالمثل: تنسيق التوقعات هي علاقة متبادلة بين الطرفين ومقدم الرعاية الجيد هو من يتم تلبية احتياجاته أيضًا. لذلك، لا تنسوا أن تسألوا مقدمة الرعاية التمريضية المستقبلية ما هي توقعاتها منكم، سواء كان لديها متطلبات خاصة أو أيام معينة تحتاج فيها إلى إجازة، وعلى كل حال – تأكدوا من وجود قناة اتصال حرة ومريحة بينكما. الانسجام والتوافق: قد يستغرق العثور على مقدم رعاية أو مقدمة رعاية بعض الوقت، لكن لا تحاولوا تقصير الإجراءات. إذا قابلتم مرشحًا يستوفي جميع المعايير التي سجلتموها لنفسكم، فقد لا يكون هناك انسجام وتوافق بينكما. لا تتجاهلوا حدسكم واستمروا في البحث؛ فهؤلاء هم الأشخاص الأقرب إليكم. التوصيات: على الرغم وجود العديد من الاحداث المؤلمة على الإنترنت، إلا أنه لا ينبغي التخوف؛ يجب التصرف بحكمة من أجل الحد من المخاطر. وبالتالي، لا تخجلوا من طلب توصيات من المعالج / ة وإذا كان لديك أو لدى أحد أفراد الأسرة أي شك – لا تتجاهلونه وحاولوا فهم سبب ذلك. الخبرة في رعاية كبار السن خاصة في هذا الوقت الذي ينتشر فيه فيروس الكورونا، قد تكون عملية البحث عن مقدم رعاية أو مقدمة رعاية تمريضية متعبة، لكن الأمر يستحق بذل الجهد المطلوب للتأكد من أن الاختيار سيكون مناسب لمن تحبون. ومع ذلك، حتى بعد اختياركم، يجب متابعة حالة الوالد، وانتبهوا ما إذا كانت هناك أي تغييرات في تصرفاته قد تشير إلى وجود مشكلة ما. نظرًا لأن الزيارات اليوم شبه مستحيلة، فلا تترددوا في طرح أي شيء يزعجكم، حاولوا إجراء محادثات فيديو مع الوالد ومقدمة الرعاية التمريضية، والأهم من ذلك أن تكونوا دائمًا يقظين للوضع. يسعدنا في Manpower Care مساعدتكم في العثور على مقدم رعاية أو مقدمة رعاية تمريضية مهنية تناسب احتياجات من تحبون، نرافقكم خلال كافة خطوات التوظيف ونرد على كافة استفساراتكم.
        متابعة القصة >>
        كيف تستعد لاختبار الاعتماد
        كيف تستعد لاختبار الاعتماد؟ اختبار الاعتماد – من المفضل الاستعداد له مسبقًا اختبار الاعتماد نيابة عن مؤسسة التأمين الوطني يثير القلق والتوتر لدى العديد من المستجوبين.لهذا السبب يجب أن تستعد له مقدمًا. يهدف اختبار الاعتماد التابع إلى مؤسسة التأمين الوطني إلى فحص مستوى أداء شخص مسن في أداء الأنشطة اليومية الروتينية، من أجل تحديد استحقاقه لمساعدة شخص آخر لغرض القيام بنفس تلك الأنشطة. الفاحص نيابة عن التأمين الوطني – ممرض / ة، أخصائي / ة علاج طبيعي أو معالج وظيفي – يقوم بزيارة منزل الشخص الذي يتم فحصه، ويقيم قدرته على تناول الطعام، ارتداء الملابس، الاستحمام، التحرك وسلس البول. الفحص – أحيانًا بالقيام بالانشطة نفسها، وأحيانًا بالاعتماد على انطباع الفاحص فقط أو بواسطة المقابلة، اعتمادًا على حالة الشخص الذي يتم فحصه – يتم تحديد نقاط لمستوى اداء الفعاليات، وبناء على النقاط، يتم حساب الاستحقاق للحصول على المساعدة المطلوبة. بالإضافة إلى ذلك، الفحص يقييم ايضا القدرة الادراكية (في حالات انخفاض القدرة، مثل حالات مرض الزهايمر)، من أجل تحديد الاستحقاق للإشراف على الشخص الذي يتم فحصه. ليس من المستغرب أن يثير الفحص القلق والضغط لدى بعض الأشخاص الذين يتم فحصهم. بالإضافة إلى حقيقة أن الشخص الذي يتم فحصه لا يعرف ماذا سيكون مسار الفحص ومن سيكون الفاحص، فهذا الفحص يكشف ضعفه. عند بعض المفحوصين, من الممكن اعتبارها اقتحام لخصوصيتهم. في بعض الحالات، قد يكون تنفيذ تلك الانشطة او الاعمال الشخصية بحضور شخص غريب أمرًا محرجًا وغير مريح. أولئك الذين صورتهم الذاتية غير قوية بسبب تدهور القدرات، قد يرون في هذا الفحص إهانة.   هذه المخاوف هي امر طبيعي، ولهذا يفضل الاستعداد إلى الفحص مسبقا: يجب التوضيح للشخص الذي يتم فحصه الهدف من الفحص وكيف سيكون مجراه، وهكذا تتم إزالة اي معارضة، امتناع وإحراج. عند “التحضير للفحص”، لا حاجة إلى الافراط أو عرض حالة كاذبة لفقدان الأداء، ومن ناحية أخرى – كما انه ليس من الضرورة عرض حالة “اداء افضل من الحقيقة”، وهو ما يميل إليه العديد من كبار السن حتى دون قصد. إن الميل إلى إعطاء الانطباع بأن “أنا بخير، لست بحاجة إلى أي مساعدة” أمر شائع لدى الكثيرين – صغارًا وكبارًا، من يتمتعون بصحة جيدة والمرضى – يجب أن نكون واعين لذلك لمنع التأثير على نتائج الفحص. لذلك، يجب تهدئة الشخص الذي يتم فحصه قبل الفحص، ومرافقته خلاله، حتي يتم تحقيق تعاون كامل من قبله. كيف يتم الاستعداد للفحص؟ أخبروه عن الفحص مقدمًا. كلما زاد فهم الشخص الذي يتم فحصه الهدف من الفحص وكيف سيتم، فهو سوف يشعر بالهدوء والراحة. قوموا باعطاءه اكبر قدر من المعلومات، وقوموا بإعداده لاحتمال أنه سيتعين عليه القيام ببعض العمليات كجزء من الفحص. كونوا متعاطفين مع مخاوف ومظاهر الإحراج، وبنفس الوقت وضحوا له أن التعاون من جانبه سوف يضمن له أفضل النتائج لأجله. كونوا موجودين في المنزل وقت الفحص. لا تتركوا احد افراد العائلة الذي يتم فحصه بمفرده أثناء الفحص. في نموذج طلب الفحص، أشيروا مقدمًا إلى أنه يهمكم مرافقة الشخص الذي يتم فحصه خلال فحص الاعتماد. ومع ذلك، من المهم أن تعلموا الفاحص أنكم لا تقيمون مع الشخص الذي يتم فحصه، حيث يحق لكبار السن الذين يعيشون بمفردهم الحصول على نقاط استحقاق إضافية في اختبار الاعتماد.إن وجودكم سوف يعمل على تهدئة الشخص الذي يتم فحصه ويسهل عليه، وسيكون مفيدًا أيضًا في حالة كان بحاجة إلى المساعدة – سواء خلال القيام بالانشطة التي يطلبها منه الفاحص، أو في المقابلة مع الفاحص. برجى الأخذ بعين الاعتبار أنه لن يتم فحص جميع المشاكل خلال القيام بالانشطة اليومية، وأن وظيفتكم هي التوضيح للفاحص لماذا تعتقدون انه بحاجة إلى مساعدة أو إشراف شخص آخر. إذا تكرر وقوع الشخص الذي يتم فحصه، أو تظهر احيانًا مشاكل في الوظائف الادراكية، فعليكم اعلام الفاحص. يجب تحضير كافة المستندات المطلوبة. من أجل الحصول على تقييم صحيح، يجب تقديم جميع المستندات والملحقات المساعدة ذات الصلة التي يستخدمها الشخص الذي يتم فحصه. لذلك، اعملوا على تركيز على كل ما يتعلق وله صلة – نتائج الفحوصات، الآراء الطبية، معدات المشي، الكراسي المتحركة، والحفاظات، وما إلى ذلك – واحرصوا على شرح مدى ملاءمتها وضرورتها للفاحص. احرصوا على تقديم وصف موثوق ومفصل للحالة. تأكدوا من أن الشخص الذي يتم فحصه لا يحاول إقناع الفاحص بقدراته، وأنه لا يبذل جهدًا لأداء أعمال لا يستطيع القيام بها دون مساعدة. الميل للنجاح في أداء الانشطة المطلوبة والاقناع بأنه لا يحتاج إلى مساعدة يمكن أن يضلل الفاحص، مما يكسبه نقاط استحقاق أقل مما يحتاجها بالفعل. أنتم، من ناحيتكم، لا تقللوا ولا تبالغوا في وصف قدرات الشخص الذي يتم فحصه. من المهم أن تقدموا صورة واضحة كاملة عن الحالة، وتخبروا بصراحة عن أي قيود أو صعوبات ذات صلة.
        متابعة القصة >>